خدمة الانترنت عبر الدارات المؤجرة


تقدم شركة أمواج خدمة الانترنت عبر الدارات المؤجرة لتلبية حاجة الأعمال الحرجة للشركات والمؤسسات والتي تتطلب حزمة محددة ومخصصة غير تشاركية تتناسب مع متطلبات العمل، وبحيث لا تتأثر سعتها عند أوقات الذروة. كما تتميز هذه الخدمة بأن معدل سرعة رفع البيانات Upload يتساوى مع معدل استقبالها Download، الأمر الذي يلبي حاجة الكثير من التطبيقات التي تتطلب معدل رفع بيانات عالي.

 

 

وتقوم هذه الخدمة على التوصيل الشبكي لمقر العميل مع مقر مركز بيانات الشركة عبر البنى التحتية للشركة السورية للاتصالات، وغالباً ما تنتهج الشركة الكابلات الضوئية في المقطع الأخير من الدارة بدلاً من الكابلات النحاسية وذلك لتحقيق أكبر قدر من استقرار الخدمة ومنع التشويش وإمكانية تزويد العميل بحزمة ذات سعات كبيرة تصل إلى 100 ميغابت/ثا بالدارة الواحدة.

 

ولتحقيق أكبر قدر من وثوقية الخدمة وتخفيض معدل انقطاع الخدمة إلى الحد الأدنى، تقدم شركة أمواج خط احتياطي للدارة المؤجرة وهو عبارة عن اشتراك ADSL بنفس سرعة الدارة الاحتياطية يتم برمجته للعمل اتوماتيكياً بنفس العناوين الحقيقية المشغلة على الدارة المؤجرة وبدون أي تدخل يدوي.

 

أيضاً، تقدم شركة أمواج الكثير من الحلول لتأمين حزمة مخصصة للعملاء في حال تعذر الوصل بالكابلات عن أو في حال كانت كلفة توصيل عالية جداً، عبر العديد من وسائط نقل الحزمة أو تكنولوجيا الشبكات ويختلف الحل المقدم حسب الحالة الفنية لدى العميل.

 

 مزايا الخدمة:

  • استمرارية ومعدل وثوقية مرتفع  99.9%

 

 

 

 

  • حزمة مخصصة غير تشاركية
  • خدمة دعم فني احترافية 24/7
  • معدل ارسال البيانات upload مرتفع
  • السعات تبدأ من 512Kb/s إلى 100Mb/s بالدارة الواحدة
  • اعتماد الخدمة على تجهيزات من ماركات عالمية ذات جودة ووثوقية عاليتين
  • خدمة تماثلية Symmetric  يتساوى بها معدل استقبال البيانات مع ارسالها
  • يتم منح 4 عناوين ثابتة لكل دارة مؤجرة، ويمكن زيادتها بشكل مأجور
  • خط ADSL احتياطي يعمل عند الأعطال الطارئة على الدارة المؤجرة
  • أداة مراقبة على الانترنت تمكن العميل من مراقبة حالة الحزمة

 

اتفاقية مستوى الخدمة (Service Level Agreement-SLA):

 


تقدم شركة أمواج الخيار لزبائنها لتوقيع اتفاقية مستوى الخدمة لضمان مستوى محدد من جودة الخدمة أو نسبة مئوية من  جاهزية الخدمة تقاس سنوياً وبحيث يتم التعويض عند انخفاض نسبة جاهزية الخدمة عن المتفق عليه.